إيضاح
24 سبتمبر 2019

إيضاح

تود إدارة مطار بغداد الدولي أن توضح للرأي العام بأنها تتابع بشكل متواصل طبيعة الأعمال والخدمات التي تقدمها شركات الطيران العاملة في المطار وفقا للمعايير والالتزامات الدولية المعمول بها في كافة المطارات .
وتؤكد على سير عملها وفقاً لمتطلبات المنظمة الدولية للطيران ICAO ، وكما تلتزم تلك الشركات بمعايير قياسية فيما يخص كمية الاوكسجين الذي يوضع داخل كل طائرة للحالات المرضية والطبية لبعض المسافرين والتي لم تحدد بكميات وانما تحدد بحسب الطبيب المختص للمريض والشركة المعنية حسب تأكيدات قسم السلامة الجوية في سلطة الطيران المدني العراقي ، وما حدث للطفلة المريضة بتول اثناء اجراءات السفر تتحمله الشركة التي من المفروض أن تبين إجراءتها فيما يخص المرضى وطبيعة سفرهم .

وتتقدم إدارة مطار بغداد الدولي بأحر التعازي والمواساة إلى ذوي الطفلة بتول التي وافتها المنية بسبب عدم السماح لها بالصعود على متن احدى شركات الطيران لغرض تلقي العلاج ، وأن ماحدث للطفلة لا تتحملها ادارة المطار وانما الشركة المعنية بذلك .

الرحمة للطفلة الفقيدة والصبر والسلوان لذويها

اترك تعليق


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *