جامعة عراقية تدخل موسوعة غينتس ……!!
22 فبراير 2021

جامعة عراقية تدخل موسوعة غينتس ……!!

جامعة علي الصجري لتدريس التقفيص وعمليات النصب والاحتيال

اسرع تاسيس لجامعة في العالم هي في العراق…..وهي جامعة المشرق للنائب علي الصجري.. تزامنا مع اسرع قطار للعالم في اليابان يسير بسرعة ٥٥٠ كيلومتر بالساعة…
خلال.. خمسة ايام يتم تاسيس جامعة… وغيرها اكثر من ثلاث سنوات لتأسيس كلية.. اما الجامعة فحدث ولا حرج..
في يوم 8/12/2020 تدخل في محضر الجلسة التاسعة لمجلس الوزراء. ويتم المصادقة عليها بنفس اليوم ويصدر بها كتاب الامانة العامة لمجلس الوزراء المرقم22982والمؤرخ في9/12/2020وكما في المرفق1. وبعد اربعة ايام يصدر امر وزاري بتاسيس جامعة المشرق الاهلية بالكتاب المرقم8399 والمؤرخ في9/12/2020 بخمسة كليات (( طب اسنان. صيدلة. تقنيات. قانون. العلوم الادارية ))
وكان يتابع موضوع تاسيسها. د. حسين مدير التعليم الاهلي حيث كان احد الجالسين عنده.. وجاءه اتصال من. د. نبيل.. يساله عن كتاب الامر الوزاري من الاستحداث لتوقيعه..
تبين فيما بعد ان ل.د.نبيل حصة بجامعة المشرق.. وان ابنته(رند نبيل) كما في المرفق3. قد قبلت بقسم التقنيات الطبية(تحليلات مرضية). وان الجامعة غير مستوفية بكل المتطلبات وخصوصا الملاك التدريسي من ناحية توفر الشروط بالعمداء.. يجب ان يكون العميد بلقب علمي وبمرتبة استاذ.
ومعاون العميد بمرتبة استاذ مساعد. ورئيس القسم بمرتبة استاذ مساعد.. وهذه الشروط كلها غير متحققة بكل الجانب الاداري ابتداء” من رئيس الجامعة وهو مهندس والجامعة لا توجد بها اقسام هندسية… والاكثر من ذلك ان عميد كلية القانون.. حصل علئ تعادل شهادته من الجامعة الاسلامية في لبنان بتاريخ2/2/2021وبلقب مدرس. واسمه( ايادعبد شكر محمود المشهداني) .وبامكانكم العودة الئ دائرة البعثات والاستفسار من د. حازم. لانه قلب الدنيا بواسطاته حتئ يحصل علئ التعادل.
حيث انه حاصل علئ الماجستير في القانون وكان مسؤولا عن القانونية في جامعة الفراهيدي.
وكان محاضرا في كلية المامون.
والاكثر من ذلك.. ان المستثمر النائب علي الصجري الذي حصل على قرض من مصرف الرافدين ب ٤٠ مليار دينار دون ضمانات .. هو من يتحكم بتعيين الملاكات والطاقم الاداري.. و
السبب ان. د. حسين العبدلي لا يمتلك الخبرة كونه غير اكاديمي وخريج الفنية العسكرية ولا يزال يتصرف بمسوولياته وكأنه عسكري واوامره عسكرية…
المفروض مطالبة الكليات بالعقود وتدقيق كل تدريسي بالعقد وباللائحة المالية وبالتوقيعات علئ الرواتب الشهرية المستلمة.
اما القبول.. ففي طب الاسنان500طالب. والصيدلة400طالب. والتقنيات600. والقانون500. والعلوم الادارية500.
وبذلك يكون قبول هذه الجامعة2500وفي السنة الاولئ.
ولو حسبنا عدد الطلبة المقبولين وفقا لكتاب مجلس الوزراء الاخير لكل تدريسي بمرتبة دكتور12طالب.. لاحتجنا الئ200دكتور. عدا المناصب الادارية تحتاج الى 20. في حين لا تجد سوى 60 دكتور…..!!

ترى مهزلة المهازل

اترك تعليق


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *