زعيم دولة القانون السيد نوري المالكي يكتب عن يوم الطف في كربلاء
19 أغسطس 2021

زعيم دولة القانون السيد نوري المالكي يكتب عن يوم الطف في كربلاء

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام على الحسين وعلى أهل بيته وعلى أصحابه الأبرار.
كل يوم عاشوراء، وكل عاشوراء يتجدد الحزن والألم واللوعه على مصاب الإمام الحسين (ع) وأهل بيته.
وكل عاشوراء تتجدد قيم الشجاعة والقوة والعزيمة على طريق الشهادة الحسينية والتضحية،
وكل غمار نخوضه يتقدمنا الحسين (ع) قائدا يصرخ بالجهاد لمواجهة أعداء الله
وقد صدق الحسينيون من المسلمين سنة وشيعة حينما صرخوا لبيك ياحسين، وعندما أعلنوها (أبد والله لا ننسى حسيناه)
وعلى طريق الحسين اندفع ببسالة وشجاعة حسينية أبناء الحشد الشعبي الأبطال وكأنهم يعيشون الطف وملاحم المعركة ببسالة وشجاعة وتضحية، حيرت العالم نخوتهم ودفاعهم عن الدين والوطن والإنسان، ذكروا بها ببسالة الذين تسابقوا للشهادة بين يدي الحسين (ع)
فقد تسابق الحشديون ومعهم اخوانهم من القوات المسلحه نحو المعركة بعزيمة وشجاعة وفداء.
ارعبوا أعداء الإسلام من الإرهابيين ومن خلفهم
وهكذا يبقى الحسين (ع) على مر الدهور صارخاً فينا هل من ناصر ينصرنا ونحن نلبي (لبيك ياحسين)،
ونقول (هيهات منا الذلة)، (ومثلنا لا يبايع مثلهم) من المنحرفين والمجرمين.
نوري المالكي
العاشر من محرم

اترك تعليق


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *