عالية نصيف: شخص بوزارة النفط ينتقم من أصحاب محطات الوقود بسبب مجيئهم الى البرلمان
26 أبريل 2022

عالية نصيف: شخص بوزارة النفط ينتقم من أصحاب محطات الوقود بسبب مجيئهم الى البرلمان

دعت النائبة عالية نصيف رئيس الوزراء والنائب الأول لرئيس مجلس النواب الى التدخل وحماية أصحاب محطات الوقود الأهلية من العقاب الجماعي الذي يتعرضون له على يد شخص يتحكم في وزارة النفط، مبينة ان هذا الشخص ينتقم منهم بسبب مجيئهم الى البرلمان مؤخراً ولقائهم بالنائب الأول لرئيس المجلس، مشيرة الى ان انتقام الوزارة من الأشخاص الذين يستنجدون بنواب الشعب هو سابقة خطيرة.
وقالت في بيان اليوم :” ان أصحاب محطات الوقود الذين تعرضوا للكثير من الضرر والأذى بسبب الإجراءات التعسفية التي فرضتها جهة في وزارة النفط، جاءوا الى مجلس النواب والتقوا بالنائب الأول لرئيس المجلس الذي استقبلهم وتعهد بالوقوف الى جانبهم، وتم الخروج بتوصيات اهمها إلغاء كافة الدعاوى المرفوعة وأن تتم مواصلة العمل معهم،
لكن الذي حصل بعد هذا اللقاء من قبل الوزارة هو سابقة خطيرة تُعد تحدياً لمجلس النواب الذي هو سلطة الشعب، من خلال الإجراءات الانتقامية بحق هؤلاء بسبب مجيئهم الى مجلس النواب “.
وبينت :” ان من بين الإجراءات العقابية التي تعرض لها أصحاب محطات الوقود منع أعضاء الرابطة من الدخول الى وزارة النفط وتشكيلاتها، وتم تطبيق عقوبات تعسفية غير مبررة بهدف تضييق الخناق عليهم، وهذا العقاب الجماعي يتعرضون من قبل شخص يتحكم في وزارة النفط “.
وشددت نصيف على ” ضرورة تدخل رئيس الوزراء لإنصاف هذه الشريحة التي تتعرض الى حرب معلنة من قبل الوزارة ” ، داعية النائب الأول لرئيس البرلمان الى حمايتهم من هذا الانتقام الذي يمارس ضدهم في سابقة خطيرة لأنهم استنجدوا بنواب الشعب .

اترك تعليق


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *